الرئيسية » تنمية بشرية » تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

قبل الدخول في موضوعنا اليوم نسألك أولا عن أحوالك ونتمنى أن تكون بألف خير وصحة جيدة ونشاط مستمر، لا يقتصر فقط على جانب واحد بل على جوانب عديدة تحدد لك النجاح و الفشل في الحياة، فبدون علاقات صحيحة وسليمة لا يمكن الوصول إلى حياة سعيدة متوازنة، فإن قوة وروعة النجاح والسعادة هي في بناء العلاقات الجيدة. تعرف على أهم العلاقات في الحياة في هذه المقالة! يمكننا معرفة العلاقات بأنها نقطة الالتقاء في الشراكة الوحدة والهدف إنطلاقاً من لقاءنا وانسجاما مع ذاتنا وكل ما هو يحيط بنا من الناس والأشياء من حولنا.

 

من خلال هذه العلاقة يمكننا بناء الجسر للوصول إلى حياة سعيدة ناجحة. على وجه العموم لكي تكون حياتنا متزنة متساوية علينا الإنتباه إلى علاقاتنا والتركيز عليها لأننا إن لم نتابع إدارتنا وتنظيمها لعلاقتنا فسوف نخسر كل شيء وفقد التوازن في حياتنا ونتحول إلى حطام. هناك الكثير من الجوانب التي نقدر أن نتكلم بها عن العلاقات لكن اليوم سوف نركز على الركائز الخمس الأساسية لحياة ناجحة وسليمة تبدأ أولاً مع الله بعدها النفس، العائلة، المجتمع، والأشياء.

تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

هذه العلاقات هي المهمة في حياتك وهي الأكثر أهمية من كل العلاقات لبناء حياتك واتزانها واستمرارها للتقدم والنجاح. سوف نتكلم عن هذه العلاقات الهامة في حياتك بالترتيب لهذا سوف نبدأ أولاً في العلاقة مع الله وبعدها العلاقات الأخرى مع الذات والآخرين.

 

1. العلاقة مع الله

إن كنت تؤمن بالرب و بالنظام الكوني الفائق القوة والعظمة الذي يحكم السماء والأرض وكل شيء. وكانت علاقتك شفافة واضحة صريحة مع روحه المقدسة، فهذه العلاقة سوف تقودك لفعل كل شيء جيد، جميل وناجح. وأكثر بكثير ما كنت قد تفعله بدونها. في الحقيقة كلما اقتربت من هذه الروح الطاهرة المقدسة سوف تزداد قوة ونجاح وتستفيد أكثر وأكثر في بناء علاقاتك الأفقية مع الأخرين وكل ما هو في حياتك العائلية، والاجتماعية والمادية.

تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

في عصرنا هذا نرى الكثير من الناس من ترك الإيمان وابتعد عن حياة الروح، واتجهوا لحياة المادية، والملذات الدنيوية الزائلة. الكثير من المشاكل طرقت بابهم وجعلت من حياتهم عبارة عن بحر هائج يقذف إليهم المشاكل، الهموم والأوجاع. بدل أن يلجؤوا إلى روح الله القدوس كي يساعدهم في حل المشاكل! يلجؤون إلى محفزات خارجية منها تعاطي المخدرات، الكحول، التدخين، الجنس، العنف والكثير من الإنحرافات، وغيرها من حياة الصخب اللهو والسهر.

 

لكي يكون لك علاقة روحية حقيقية صادقة شفافة مع هذه الروح المقدسة الطاهرة عليك بالمحاولة الجدية فالامر ليس بالصعب. للقيام بذلك عليك أن تكون مرن منفتح القلب والعقل، يجب أن تعترف بضعفك وخطيئتك وتسلم قلبك، روحك ونفس بالكامل لهذه القوة العظيمة وتضع بين يديه كل ما لك وتثق بقوة مجده ومحبته لك، من أجل الوصول لهذا السلام الروحي والتوازن الفكري، عندها لا شيء يبعدك عنه لأنك مغه تصل تكتشف الحقيقة والحب المطلق وتدخل في دائرة النور والحكمة الأبدية.

تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

2. العلاقة مع النفس

عند شروق شمس يوم جديد من حياتنا هناك صراع جديد ومعركة جديدة في داخلنا، تدفعنا لكي نختار الطريقة التي تكون ردة فعلنا لكل ما يحمله لنا هذا اليوم. وهنا تبدأ المعركة! إذا كانت الخيارات الإيجابية تفوق ما قد نقدمه من خيارات سلبية تكون فرصتنا للنجاح في هذا اليوم أكبر. وزيادة للنجاح في الأيام القادمة.

 

صديقي تأكد أن كل يوم يحمل لك مفاجآت جديدة وستواجه صراعات جديدة، ومعركة جديدة وتحدي جديد. بإختصار، أنت جماع خيارات كثيرة قمت بها في حياتك حتى هذه اللحظة… استمر بالجهاد وانتصر كل يوم، لأن اليوم الثاني سيأتي لك بمعركة أخرى.

 

انتبه الإختيار بيدك أنت من يختار، لا تدع الأشياء الخارجية تحبطك أو تعيقك. لا أحد يستطيع السيطرة على حياتك وإرادتك ان كنت تملك ارادة وشخصية حرة وقوية. كن من الأشخاص الذين يأخذون مسؤولية الفوز والنصر في هذه الحياة. لا تخاف أو تتراجع أبداً.

:: تعرف على أهم العلاقات في الحياة – العلاقة الصحيحة مع الله والنفس توصلك الى حياة سعيدة وناجحة

[ LightBook.org ]

اشترك معنا على يوتيوب

أدخل عنوان بريدك الالكتروني:

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!