الرئيسية » قصائد روحية مسيحية » قصيدة غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي – بصوت موناليزا

قصيدة غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي – بصوت موناليزا

قصيدة غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي بصوت موناليزا

غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي .. غريباً في أساليبي وأفكاري وأهوائي
غريباً لم أجد سمعاً أفرغ فيه آرائي .. يحار الناس في ألفي ولا يدرون ما بائي
يموج الكون في مرح وفي صخب وضوضاء

2- وأقبع ههنا وحدي بقلبي الوادع النائي .. غريباً لم أجد بيتاً ولا ركناً لإيوائي
تركت مفاتن الدنيا ولم أحفل بناديها .. ورحت أجر ترحالي بعيداً عن ملاهيها
خلي القلب لا أهنوا لشيء من أمانيها

3- نزيه السمع لا أصغي إلى ضوضاء أهليها .. أطوف ها هنا وحدي سعيداً في بواديها
بقيثاري ومزماري وألحان أغنيها .. وساعات مقدسة خلوت بخالقي فيها
أسير كأنني شبح يموج لمقلة الرائي

قصيدة غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي – بصوت موناليزا

4- كسبت العمر لا جاه يشاغلني ولا مال .. ولا بيت يعطلني ولا صحب ولا آل
هنا في الدير آيات تعزيني وأمثال .. هنا الإنجيل مصباح ولا يخفيه مكيال
هنا لا ترهب الرهبان قضبان و أغلال

5- ولا تستعبد الوجدان أغراض وأمال .. ولا تلهو بنا الدنيا فإدبار وإقبال
أقول لكل شيطان يريد الآن إغرائي .. حذارك إنني أحيا غريباً مثل آبائي

* * *

كلمات القصيدة بتنسيق مختلف

غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي ..

غريباً في أساليبي وأفكاري وأهوائي
غريباً لم أجد سمعاً أفرغ فيه آرائي ..

يحار الناس في ألفي ولا يدرون ما بائي
يموج الكون في مرح وفي صخب وضوضاء
2- وأقبع ههنا وحدي بقلبي الوادع النائي ..

غريباً لم أجد بيتاً ولا ركناً لإيوائي
تركت مفاتن الدنيا ولم أحفل بناديها ..

ورحت أجر ترحالي بعيداً عن ملاهيها
خلي القلب لا أهنوا لشيء من أمانيها
3- نزيه السمع لا أصغي إلى ضوضاء أهليها ..

قصيدة غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي – بصوت موناليزا

أطوف ها هنا وحدي سعيداً في بواديها
بقيثاري ومزماري وألحان أغنيها ..

وساعات مقدسة خلوت بخالقي فيها
أسير كأنني شبح يموج لمقلة الرائي
4- كسبت العمر لا جاه يشاغلني ولا مال ..

ولا بيت يعطلني ولا صحب ولا آل
هنا في الدير آيات تعزيني وأمثال ..

هنا الإنجيل مصباح ولا يخفيه مكيال
هنا لا ترهب الرهبان قضبان و أغلال
5- ولا تستعبد الوجدان أغراض وأمال ..

ولا تلهو بنا الدنيا فإدبار وإقبال
أقول لكل شيطان يريد الآن إغرائي ..

حذارك إنني أحيا غريباً مثل آبائي

* * *

كلمات: قداسة البابا شنودة الثالث
أداء بصوت: MONA_LISA_50
مونتاج: MONA_LISA_50

قصيدة غريباً عشت في الدنيا نزيلاً مثل أبائي بصوت موناليزا

www.LightBook.org ]

اشترك معنا على يوتيوب

أدخل عنوان بريدك الالكتروني:

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!