الرئيسية / تنمية بشرية / هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح

هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح

أيها التائه في ازقة هذه الحياة والسائر في طريق الظلام، المهرول بخطوات ملتوية غير ثابتة، والضائع في أوهام وسراب، لا يعرف بدايتها من نهايتها! حان الوقت لتوجيه دفة حياتك مرة أخرى إلى المسار الصحيح نحو الهدف الذي يغطي قيمة لذاتك و يخلصك مما أنت فيه، فتعود وتسير بخطى ثابتة نحو تحقيق النجاح وإثبات الوجود ومعرفة الذات. سوف نقدم لك أفكار تقودك للعودة إلى مسار السكة الصحيح…  أسألك هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح..تابع معنا.

ادخل غرفتك وأغلق بابك، إن كنت تفضل الطبيعة أخرج إلى أي مكان تشعر فيه بالسكينة والهدوء وعانق جمال وروعة الطبيعة وما فيها من ألوان زاهية وعطور ذكية. لأنك من هذا المكان سوف تبدأ مشوار العودة والرجوع إلى الطريق الصحيح المؤدي إلى الهدف والغاية الأسمى في الحياة.

أسئلة كثيرة سوف تجول في خاطرك

1. بماذا أبدأ؟
2. لماذا تريد تحقيق هذا الهدف والوصول إليه؟
3. لماذا هو مهم بالنسبة لك؟
4. على من سوف تؤثر وما الغاية والهدف الحقيقي لوجودك في هذه الحياة؟
5. كيف ستتحسن حياتك مع نفسك ومع الاخرين؟
6. ما هو الشيء المهم والحساس الذي يعيق تحقيق هذا الهدف؟
7. اهدئ وحاول أن ترمي عنك كل هذه الفوضى والأفكار المتعبة وتحضّر لكي تستعيد السيطرة والتركيز على حياتك وأهدافك وتذكر أن الحياة هي ملكك أنت وعليك أن تعيشها بالشكل الصحيح!
8. خذ استراحة قصيرة. للحصول على المزيد من الهدوء والتركيز، واعلم أنك قادر للوصول إلى الهدف وتأكد أنك لو فشلت من المرة الأولى سوف تحاول مرة بعد الأخرى ولا تيأس.

 هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح
هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح

الواقع يأتي بنتائج عكسية

  • لا تخاف إن أتت النتائج عكسية وليس بالشكل الذي تتمناه، لأنه كما يفعل العمل الشاق دون تناول الطعام هكذا تفعل ردات الفعل العكسية في حياتنا. هي مجرد نتائج عكسية كما يفعل العمل الشاق بأجسادنا. للحصول على نتيجة أكثر فعالية تقوم بأدائها بالطريقة الأمثل فإنك تحتاج إلى الوقود، أي إلى الطاقة والحيوية. إلى طعام مغذى صحي وطبيعي.
  •  لإنجاز المهمة أكثر ما تحتاج إليه هو التروي، والهدوء وطول البال. لإتمام ما تريد تحقيقه وإعطاء نفسك الفرصة الجديدة للتخلص من السموم التي تحملها في جسدك وعقلك.
  • ابدأ بنظام غذائي صحي وفاعل. مارس الرياضة والاستماع إلى الموسيقى. غيّر نمط تفكيرك تغير نمط حياتك. ذق طعم ما سوف تحققه.
  • يمكننا بكل سهولة أن نتشتت ونخسر تركيزنا و انتباهنا للكثير من الأشياء المهمة في حياتنا، وبنفس الوقت نملك القوة والإرادة للعودة والانطلاق من جديد. الذي يساعد أكثر في الحصول على نتائج جيدة للوصول وتحقيق الهدف، هو التفكير بما سوف يحدث وما قد تشعر به من لذة وطعم فيما حققته من نجاح وتغيير في حياتك.
 هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح
هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح

الاحتفال بهذا الإنتصار

  • لا تتراجع أو تشعر بالإحباط حتى تكمل الهدف بنسبة 100٪. خذ وقتك ولا تستعجل قد يستغرق وقت ليس بقصير للإحتفال بالنصر لكن استمر يومياً وتابع المسيرة وحقق الإنجازات يوم بعد يوم وسوف تصل للنهاية السعيدة.

التقييم ومراجعة الذات

1. عليك إعادة تقييم حياتك وهذا هو الوقت المناسب لإعادة النظر في أهدافك ومشاريعك والتي كانت ضمن ما خططت له سابقاً وما قد كتبته في مذكراتك. ارجع إلى هذه المذكرات واعد تقييمها من جديد.
2. أين أنت من الطريق والمسار الصحيح؟
3. أين أنت من الإستمرار في التركيز على تحقيق الهدف؟
5. هل هناك أي شيء يحتاج إلى التفكير الأعمق والتغيير؟

 هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح
هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح

التعديل على خطة العمل

1. هذا يسير جنباً إلى جنب مع إعادة تقييم الأهداف الخاصة من أجل الوصول لتحقيق أهدافك. لكن انتبه قد يكون هناك بعد الأشياء يجب أن تعيد صياغتها من جديد والتعديل عليها كي تصل للنتيجة والهدف.
2. هل تحتاج إلى تغيير الموعد النهائي؟
3. هل بعض الأشياء لم تعد تهتم لها لأن حياتك أو أعمالك وإتجاهاتك تغيرت؟
4. هل هناك هدف كنت لا تزال ترغب في إنجازه، لكن قد تضطر إلى الإنتظار أو التأجيل؟

 

وضع أهداف للعام الجديد

1. الناس الناجحة تبدأ أهدافها للعام الجديد برسمها الآن. هي لا تنتظر حتى ليلة رأس السنة لتضع القرارات بل تضعها مسبقاً. يرسمون إستراتيجية محددة مع إعادة تقييم شاملة عن نهاية السنة وما قد أنجزوه من مهمات وأهداف. أيضا هم يقومون بوضع أهداف واستراتيجيات جديدة للعام المقبل.

2. هل هناك مشروع تريد الإنتهاء منه بحلول نهاية العام؟ ما سوف تحتاج إلى تغييره وإعادة جدولته للعام المقبل على ضوء ورؤية مختلفة؟

3. هل تريد أن تأخذ إجازة والذهاب إلى مؤتمر أو حفل كبير في العام القادم أم رحلة سياحية؟ ماذا ستفعل؟ هل تملك الوقت والمال للذهاب؟ ماذا تحتاج لتحقيق كل ذلك؟

خاتمة

عزيزي، عزيزتي … الحياة قصيرة وثمينة للغاية.. إن كنت تائه وبعيد عن الطريق والهدف! سارع الآن للعودة إلى مسار السكة الصحيح الذي سوف يقودك إلى حياة سليمة ناجحة وسعيدة… فلا تتأخر لأن الأيام قصيرة والحياة تصرخ إليك وتناديك فلبي النداء و عد إلى أحضانها وتلذذ بها وثق أنها تحمل لك الخير والنجاح…

دائما تفائلوا بالخير تجدوه.

دمتم سالمين وإلى اللقاء.

:: هل أضعت الطريق وتبحث عن سكة العودة؟ نصائح قد تساعدك للرجوع إلى المسار الصحيح

[ www.LightBook.org ]

شاهد أيضاً

كيف تتعلم فن الإعتذار وربح قلوب الناس

كيف تتعلم فن الإعتذار وربح قلوب الناس

الحياة التي نعيشها تطل علينا بأيام سعيدة وفي أوقات أخرى تمطرنا بأيام حزينة. نتعامل معها من خلال …

تعليق واحد

  1. أفكار تقودك للعودة إلى مسار السكة الصحيح